مسلحو مليشيا الحوثي تقتحم كلية الاداب بجامعة ذمار وتعتدي على موظفيها

ضمن الصراع لنهب الممتلكات العامة.. اعتداء حوثي مسلح على كلية الآداب بجامعة ذمار وموظفيها

 

اسرار سياسية

اقتحم مسلحو مليشيا الحوثي كلية الآداب بجامعة ذمار، وهاجموا موظفيها، ضمن اعتداءاتهم المتواصلة على المؤسسات الرسمية، والصراع بين أجنحة المليشيا على السيطرة ونهب الممتلكات العامة.

ووفق مصادر محلية، فإن مسلحين مكلّفين بحراسة مبنى المعهد العالي، ويتبعون نافذًا حوثيًا اقتحموا مبنى الكلية، وتهجموا على موظفة سكرتارية العميد، وقاموا بترويعها وحاولوا إخراجها وإخراج الموظفين بالقوة.

 وأكدت المصادر أن المسلحين الحوثيين تهجّموا أيضًا على الدكتور مجلي الرعيني، عندما حاول مراجعتهم، ثم قاموا بكسر باب السطح ورفعوا لوحة تابعة للمعهد العالي، وقاموا بتحطيم لوحة كلية الآداب ولوحة مركز اللغة الإنجليزية والتوفل التابع للكلية ورميهما على الأرض باستخدام عناصر مسلحة خارجة عن النظام والقانون.

وأفادت بأن الاعتداء ضمن الصراع المحتدم داخل أجنحة المليشيا؛ للسيطرة على مباني وأراضي الجامعة.

وأشارت المصادر إلى  رفض قيادة الجامعة التفريط بأي مبنى من مبانيها، أو بشبر من أراضيها، معتبرة أن هذه حقوقًا مكتسبة، مخصصة لخدمة وتعليم أبناء الوطن، وأن هذه المباني والأراضي في حوزة الجامعة منذ 25 عامًا، بناء على اتفاقيات تمت بين الجهات الحكومية، وجرت تعويضات ومناقلات واعتمادات عليا لكل هذه الاتفاقيات.

ولاقت الحادثة استياء واسعًا في صفوف الأكاديميين والموظفين والحقوقيين، الذين استنكروا اعتداء مليشيا الحوثي الإرهابية على المؤسسة التعليمية، وغيرها من المؤسسات التي هي ملك للدولة وتُسخّر لخدمة أبناء الوطن، وليست ملك أشخاص أو جماعات.

شارك

آخر الاخبار