اسرار دولية | الملالي.. هل ينجح في تحميل السعودية تداعيات الحرب اليمنية؟

ظريف يدعو ادارة بايدن ممارسة الضغوط على المملكة..

تقرير: الملالي.. هل ينجح في تحميل السعودية تداعيات الحرب اليمنية؟

 

اسرار سياسية

دعت وزارة الخارجية الأميركية الحوثيين للتوقف فورا عن شن اعتداءات ضد الأهداف المدنية على الأراضي السعودية.
وأوضحت الخارجية الأميركية في بيانها “بالتزامن مع الخطوات التي يتخذها الرئيس الأميركي جو بايدن لإنهاء الحرب في اليمن ومع تأييد المملكة العربية السعودية الدخول في عملية تفاوضية تنته إلى تسوية الأزمة، تشعر الولايات المتحدة بقلق عميق من استمرار هجمات الحوثيين”.

وقالت الخارجية الأميركية “نطالب بالتوقف فورا عن هجمات تطال المدنيين داخل السعودية، كما نطالب بوقف أي هجمات عسكرية جديدة داخل اليمن” داعية المتمردين عن التوقف عن الأعمال المزعزعة للاستقرار وإظهار التزامهم بالمشاركة البناءة في جهود مبعوث الأمم المتحدة الخاص غريفيث لتحقيق السلام.

بدورهاى دعت بريطانيا، الإثنين، جماعة الحوثي إلى “إثبات الجدية” في السلام والوقف الفوري للهجمات باليمن.
جاء ذلك في تغريدة للسفير البريطاني لدى اليمن مايكل آرون، عبر حسابه على موقع “تويتر”.

وقال آرون “ندين بشدة استهداف الحوثيين لمأرب والجوف. يجب على الحوثيين وقف هذه الهجمات على الفور، وإثبات جديتهم في السلام، من خلال دعم جهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة مارتن غريفيث”.

وكانت الولايات المتحدة قالت الجمعة إنها تعتزم إلغاء تصنيف جماعة الحوثي اليمنية على أنها منظمة إرهابية ردا على الأزمة الإنسانية في اليمن لتلغي بذلك قرارا اتخذته إدارة الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب قبيل تسليمها السلطة للإدارة الجديدة.

لكن السعودية أكدت نيتها المضي قدما في تقديم الدعم السياسي والعسكري للحكومة اليمنية.
وانتقدت الحكومة اليمنية قرار واشنطن إلغاء تصنيف الحوثيين حيث قال معمر الارياني وزير الإعلام والثقافة والسياحة في تصريح نقلته وكالة الأنباء الرسمية “سبأ”، الأحد، أن “التلويح بإمكانية التراجع عن تصنيف مليشيا الحوثي منظمة إرهابية يرسل إشارات خاطئة للحوثيين وخلفهم إيران بمواصلة نهجها التصعيدي وجرائمها وانتهاكاتها بحق المدنيين ، وتحدي ارادة المجتمع الدولي في إنهاء الحرب وإحلال السلام”.

شارك

آخر الاخبار