اسرار الاقتصاد | التوترات في البحر الأحمر ترفع اسعار السلع وتكاليف الشحن وتزيد من خطر التضخم العالمي

التوترات في البحر الأحمر ترفع اسعار السلع وتكاليف الشحن وتزيد من خطر التضخم العالمي

 

 

 

اسرار سياسية:

 

أعربت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية (OECD) عن قلقها من تأثير التوترات الأمنية في البحر الأحمر على الاقتصاد العالمي، محذرة من أن ارتفاع تكاليف الشحن البحري قد يزيد من ضغوط التضخم على الدول الأعضاء في المنظمة.

وأوضحت المنظمة، التي تضم 38 دولة متقدمة وناشئة، في تقريرها الاقتصادي الأخير أن أسعار الشحن البحري ارتفعت بنسبة 100% منذ بداية العام الجاري، مما قد يرفع تضخم أسعار الواردات بنحو 5 نقاط مئوية إذا استمر هذا الاتجاه.

وأضافت المنظمة أن هذا الارتفاع قد ينعكس على مستوى الأسعار العام بعد عام بمقدار 0.4 نقطة مئوية، مما يشكل عائقاً أمام الجهود الرامية إلى مواجهة التضخم الناجم عن جائحة كورونا وسياسات التحفيز المالي والنقدي.

وتعود أسباب ارتفاع تكاليف الشحن إلى التوترات السياسية والعسكرية في البحر الأحمر، حيث تتعرض السفن التجارية لهجمات متكررة من قبل الحوثيين، الذين يحظون بدعم من إيران.

وقد دفعت هذه الهجمات بعض شركات الشحن إلى تجنب قناة السويس، التي تعتبر أهم ممر بحري بين أوروبا وآسيا، والبحث عن طرق بديلة أطول وأغلى.

شارك

آخر الاخبار