اسرار | فضيحة مدوية للامم المتحدة وتواطؤها الكبير مع المليشيات .. وفدها المقيم بتعز يرفض زيارة ضحايا وأطفال مجزرة الحوثي

فضيحة مدوية تكشف تواطؤ الامم المتحدة الكبير مع المليشيات .. وفدها المقيم بتعز يرفض زيارة ضحايا وأطفال مجزرة الحوثي

اسرار سياسية

كشفت مصادر سياسية، فجر اليوم الأحد، عن رفض وفد الأمم المتحدة المتواجد حاليا في مدينة تعز، طلبا رسميا من السلطة المحلية لزيادة مسرح وضحايا مجزرة مليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا شرق المدينة.

وكانت المليشيات الحوثية قد أقدمت على استهداف حي الروضة المكتظ بالسكان شرق مدينة تعز، بقذيفة هاون، أسفرت عن إصابة 12 شخص بينهم 10 أطفال وصفت حالة أربعة منهم بالحرجة.

واوضحت المصادر وفقا لنافذة اليمن، الوفد الأممي الذي يزور مدينة تعز منذ ثلاثة أيام برئاسة المستشار العسكري للمبعوث الأممي الجنرال انتوني هايورد، رفض زيارة الاطفال المصابين بقذيفة المليشيات الحوثية وعددهم 10 أطفال بالإضافة إلى شخصيين آخرين، وزيادة حي الروضة شرقي تعز.

واضافت المصادر للموقع ، ان رفض الوفد الأممي، جاء ردا على طلب توجهت به السلطة المحلية الى الوفد الاممي للخروج صباح اليوم الأحد لزيارة ضحايا المجزرة والاطلاع على مسرح الجريمة والتحقيق فيها.

واعتبرت المصادر رفض الوفد الأممي زيارة موقع المجزرة، يؤكد تخاذل الأمم المتحدة مع ملف تعز بتواطؤ كبير مع المليشيات الحوثية.

وكان وفد أممي رفيع زار محافظة تعز قبل ثلاثة أيام للإطلاع على الوضع في المدينة التي تقع تحت حصار جماعة الحوثي منذ سنوات.

شارك

آخر الاخبار