بيان | مبادرة استعادة (Regain Yemen) ترحب بقرار السعودية تصنيف افراد وكيانات ضمن القوائم الارهابية لارتباطهم بأنشطة داعمة لميليشيا الحوثي

مبادرة استعادة (Regain Yemen) ترحب بقرار السعودية تصنيف افراد وكيانات صمن القوائم الارهابية لارتباطهم بأنشطة داعمة لميليشيا الحوثي

اسرار سياسية

اعلنت مبادرة استعادة (Regain Yemen)، عن ترحيبها بقرار المملكة العربية السعودية، ممثلةً في رئاسة أمن الدولة، بتصنيف (8) أفراد، و (11) كيانًا؛ لارتباطهم بأنشطة داعمة لميليشيا “الحوثي” الإرهابية، المدعومة من إيران، استنادًا لنظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله.

ووصفت المبادرة القرار بـ”الموجع” ضد الكيانات والأفراد الإرهابية، خطوة من شأنها الحد من تدفق الأموال والأسلحة لجماعة الحوثي الإرهابية، كونها تعتبر أهم مصادر تمويل جماعة الحوثي لإطالة أمد الحرب..

وطالبت بالمزيد من العقوبات وفرض التدابير التي تحد من تدفق الأموال والأسلحة لجماعة الحوثي الإرهابية، وخصوصًا تلك التي تم الكشف عنها في تقارير مختلفة للجهات والمنظمات المختصة وفي مقدمتها مبادرة استعادة.

ودعت مبادرة استعادة (Regain Yemen) إلى اتخاذ المزيد من الخطوات والتدابير من قبل دول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة والدول العربية والأمم المتحدة، امتثالًا لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2624 لسنة 2022، وقرار جامعة الدول العربية في تصنيف الحوثي جماعة إرهابية، لما قد يساهم ذلك في الحد من تمويل الإرهاب ووقف الحرب في اليمن.

وقالت في بيان الترحيب، إنها ستواصل أنشطتها وإصدار تقاريرها المتعقبة لأموال وشركات الحوثيين ومصادرها، والعمل مع كل الشركاء والجهات ذات العلاقة المحلية والدولية في تتبع تلك الأموال غير المشروعة والمطالبة بإعادة الحقوق والمنهوبات إلى أهلها.

شارك

آخر الاخبار