الحديدة .. لغم حوثي ينهي حياة شابين مدنيين من أسرة واحدة في حيس

الحديدة .. لغم حوثي ينهي حياة شابين مدنيين من أسرة واحدة في حيس

اسرار سياسية

استشهد شابان مدنيان من أسرة واحدة في مديرية حيس جنوب الحديدة بلغم أرضي زرعته مليشيات الحوثي التابعة لإيران.

مصادر محلية أفادت بأن المواطنين عثروا، صباح اليوم السبت 28 مايو/ أيار،  على شابين من أهالي حيس هما عبداللطيف علي محمود معافا (16 عاماً) وقريبه أحمد محمد معافا (30 عاماً) جثتين ممزقتين غرب قرية الشعبة محل الربع في ضواحي مركز المديرية جراء انفجار لغم من مخلفات مليشيات الحوثي.

وذكرت مصادر من أسرة معافا، أن الشابين كانا عائدين مساء أمس إلى منزلهما على متن دراجة نارية عندما انفجر بهما لغم من مخلفات مليشيات الحوثي.

مشيرة إلى أن الأسرة كانت تتصل بهما للسؤال عن تأخرهما وزاد قلق الأسرة عندما لم يردا على الاتصالات، وفي الصباح الباكر كانت الفاجعة بخبر العثور على جثتيهما ممزقتين.

ورغم النجاحات التي حققتها وتحققها الفرق الهندسية في القوات المشتركة لا تزال مديرية حيس كغيرها من مديريات ومناطق الساحل الغربي المحررة بمحافظتي الحديدة وتعز منكوبة بحقول وشبكات ألغام المليشيات التابعة لإيران.

شارك

آخر الاخبار