اسرار | بالصور .. وزير الإعلام يفجر غضب الشارع اليمني بعد تزويره الواقع ونشره كذبة فضحته مدويا.. شاهد

شاهد بالصور .. وزير الإعلام يفجر غضب الشارع اليمني بعد تزويره الواقع ونشره كذبة فضحته مدويا

 

اسرار سياسية

 

أثارت تدوينة نشرها وزير الإعلام والثقافة والسياحة في حكومة معين عبدالملك، موجة غضب واسعة، اليوم الخميس، على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وتويتر.

وزعم وزير الإعلام معمر الارياني في تدوينة نشرها خلال الساعات القليلة الماضية على حسابه الرسمي بموقع تويتر، كاذباً أن أسعار المواد الغذائية والمشتقات النفطية انخفضت في المناطق المحررة، الأمر الذي أدى إلى انفجار الشارع اليمني غضبا، إذ أن الأسواق المحلية لم تشهد حتى لحظة كتابة هذا الخبر أي نزول كما يفيد مصدر خاص لنافذة اليمن أن محطات الوقود تبيع جالون البترول 20 لتر ب22400 ألف ريال وهو الرقم الذي أقرته آخر جرعة لشركة النفط اليمنية.

وعادت العملة اليمنية للتدهور، إذ أكد مصرفيون في العاصمة عدن أن سعر صرف الدولار في تداولات السوق السوداء اقترب مساء الخميس من مستوى الألف ريال للدولار، ليسجل 945 ريالاً للدولار للشراء و 990 ريالاً للبيع، بعد أن جرى تداوله عند 650 ريالا للشراء و850 ريالا للبيع الاسبوع الماضي.

وكان الريال قد استعاد أكثر من 50 بالمئة من قيمته خلال أواخر الأسبوع الماضي ، بعد أن كان تجاوز حاجز 1240 ريالاً للدولار في مطلع الشهر الجاري.

وأرجع محللون وخبراء أسباب معاودة هبوط العملة المحلية إلى عدم دخول الدعم السعودي الإماراتي المعلن لحسابات البنك المركزي اليمني في عدن.

وتتصدر مشكلة ارتفاع الأسعار وغلاء المعيشة قائمة المشاكل للمواطنين في عدن، حيث شمل الارتفاع كافة المواد الغذائية والاستهلاكية دون استثناء؛ في ظل ارتفاع مستويات البطالة، وتأخر صرف مرتبات الموظفين وانهيار قيمة العملة اليمنية، ما يفاقم من معاناة المواطنين خاصة خلال شهر رمضان.

وفقد الريال أكثر من ثلاثة أرباع قيمته مقابل الدولار منذ اندلاع الحرب في مطلع 2015 ، فيما تسبب في ارتفاع هائل للأسعار وسط عجز الكثير من اليمنيين عن شراء غالبية السلع الأساسية والكمالية.

ورصد نافذة اليمن ردود غاضبة لمجموعة من زوار ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، إثر الكذب والتزوير الذي يسوقه وزير الإعلام أمام وسائل الإعلام العربية والدولية بتزيف واقع أشد مرآ يعيشه المواطنين في مناطق الشرعية.

شارك

آخر الاخبار