جريمة جديدة للمليشيات .. الحوثي تعذب شاب في السجن حتى الموت

جريمة جديدة للمليشيات .. الحوثي تعذب شاب في السجن حتى الموت

اسرار سياسية

في جريمة جديدة تضاف إلى رصيد جرائم وانتهاكات ميليشيات الحوثي بحق المختطفين في مختلف المناطق الخاضعة لسيطرتها، توفي شاب عشريني في سجن للحوثيين بمحافظة البيضاء، وسط اليمن، بعد تعرضه للتعذيب الشديد.

وأوضحت مصادر محلية أن شاباً عشرينياً توفي جراء عمليات تعذيب وحشية تعرض لها في سجن للميليشيات بمديرية الملاجم في محافظة البيضاء.

كما أضافت أنه “تم استدعاء الشاب إبراهيم أمين محمد (20 عاماً) إلى أمن الملاجم الخاضع للحوثيين. وبعد حضوره تم الزج به في سجن البحث الجنائي، حيث تعرض لتعذيب وحشي من قبل عناصر الميليشيا الإرهابية حتى فارق الحياة”.

كذلك أكدت أن “الشاب تعرض لعمليات تعذيب نفسية وجسدية من قبل العناصر الحوثية”.

ونشر ناشطون يمنيون في مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً لوالد وشقيق إبراهيم، ومعهما لافتات تلخص ما تعرض له الشاب في سجون الحوثيين من عمليات تعذيب أدت إلى وفاته.

يشار إلى أن إحصائية حكومية كانت كشفت، في وقت سابق، عن مقتل نحو 300 مختطف ومخفي قسراً تحت التعذيب في سجون ميليشيات الحوثي منذ 7 سنوات.

شارك

آخر الاخبار