اسرار | بالاسماء .. قيادي حوثي في إب يُهجّر معلماً وأسرته من منزلهم بحزم العدين

قيادي حوثي في إب يُهجّر معلماً وأسرته من منزلهم بحزم العدين

اسرار سياسية

أقدم قيادي حوثي على تهجير معلم وأسرته من منزلهم في مديرية حزم العدين غربي محافظة إب (وسط اليمن).

وقالت مصادر محلية، إن القيادي الحوثي جمال الحميري، والمعين من قبل مليشيا الحوثي وكيلاً لمحافظة إب، هجّر المعلم رشاد الجعفري من منزله في قرية “الراحة” عزلة حَلْيَمة بمديرية حزم العدين.

ولفتت المصادر أن القيادي الحوثي الحميري أجبر المعلم على مغادرة منزله مع أسرته، بعد مضايقات قام بها مرافقو الحميري الذي يمتلك منزلاً بجوار منزل الجعفري.

وسبق أن منع القيادي الحوثي المعلم الجعفري من وضع تأسيس سور حول منزله، إضافة إلى منعه من حفر صرف صحي “بيارة”، كما نهب أراضي تابعة للمعلم وأسرته بقوة السلاح، وقام بتهديده بالسجن والخطف، أجبر من خلالها الجعفري على ترك منزله.

ونشر “الجعفري” مقاطع مرئية توثق عملية تهجيره، تتضمن مشاهد مؤلمة لمغادرته برفقة النساء والأطفال والمواشي من المنزل والقرية.

وفي أواخر فبراير الفائت، أقدم القيادي الحوثي خليل أبوهاجرة، على اقتحام منزل مواطن مُسن يُدعى عبده علي المعبا، في إحدى قرى مديرية القفر، وقام بوضع سلاسل حديدية في قدميه قبل أن يقتاده مع أبنائه إلى سجن خاص عقب نهب ممتلكاته من “سلاح، وأموال، وأغنام ووثائق أراض”.

وأعادت الحادثتان إلى الأذهان جرائم التهجير والاذلال التي تعرض لها اليمنيون إبان الحكم الإمامي البغيض.

ويتعرض سكان محافظة إب، الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي الإرهابية، لانتهاكات واسعة من قبل قيادات المليشيا ونافذيها وسط صمت مريب من المنظمات الحقوقية الدولية.

شارك

آخر الاخبار