مليشيا الحوثي الإرهابية تهجر ساكني قرى بالجراحي وتغرقها بالألغام العشوائية

صورة جوية لمديرية الجراحي

مليشيا الحوثي الإرهابية تهجر ساكني قرى بالجراحي وتغرقها بالألغام العشوائية

 

اسرار سياسية

أفادت مصادر محلية أن ميليشيا الحوثي الإرهابية هجرت، سكان خمس قرى بمديرية الجراحي، بمحافظة الحديدة غربي اليمن، وأجبرتهم على مغادرة منازلهم.

وقالت مصادر محلية وسكان، إن المليشيا الإرهابية، أجبرت سكان قرى “الغشوه وبني الشعيب والعكده وبني الخلوف والخبت” في مديرية الجراحي، بداعي أنها مناطق تماس، رغم بعدها عن مناطق العمليات العسكرية، وقامت بتلغيم مناطق مختلفة من تلك القرى..

وأوضحت المصادر، أن المليشيا، حولت عدد من منازل وقرى المواطنين المهجرين، إلى مناطق عسكرية خاصة بقيادات ومشرفي المليشيا الحوثية الإرهابية.

ولفتت المصادر أن عملية التهجير تزامنت مع تحشيد المليشيا، عدد من أبناء مناطق الجراحي، والدفع بهم إلى مناطق متقدمة، محاولة منها للزج بهم إلى محارق الموت.

ومارست ولا تزال ميليشيا الحوثي الإرهابية، انتهاكات واعتداءات وحشية بحق المواطنين وأهالي القرى في مديرية الجراحي، وعدد من مديريات محافظة الحديدة، وحولت عددا من منازل المواطنين الذي هجرتهم قسرا إلى ثكنات عسكرية، فيما قامت بزراعة الألغام وتفخيخ منازل أخرى بشكل عشوائي.

شارك

آخر الاخبار