بالتزامن مع مساع أممية لاستئناف مشاورات السلام.. مليشيا الحوثي تطلق حملة تعبئة لـ”تحشيد المقاتلين”

مليشيا الحوثي تطلق حملة تعبئة لـ”تحشيد المقاتلين” وسط مساع أممية لاستئناف مشاورات السلام

اسرار سياسية

أطلقت مليشيا الحوثي الانقلابية، حملة تعبئة للتحشيد إلى جبهات القتال بالتزمن مع مساع أممية لاستئناف محادثات السلام في اليمن.

وذكرت وكالة (سبأ) بنسختها الحوثية، أن رئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى التابع للحوثيين مهدي المشاط أطلق الأربعاء حملة “للتحشيد والاستنفار” تحت شعار “إعصار اليمن”.

وتهدف الحملة إلى حشد أكبر عدد من المقاتلين الجدد من الشباب والأطفال إلى جبهات القتال بالإضافة إلى حشد الموارد المالية والجبايات وجمع الأموال للمجهود الحربي للمليشيا.

وبحسب الوكالة الحوثية، فإن القيادي المشاط وبحضور رؤساء مجالس الوزراء والنواب والشورى والقضاء التابعة للحوثيين وجه بتدشين حملة إعصار اليمن للتحشيد والاستنفار على كافة المستويات الرسمية والشعبية والنخبوية.

وتأتي حملة التحشيد الحوثية عقب جلسة عقدها مجلس الأمن بشأن اليمن الثلاثاء، قدم خلالها المبعوث الأممي إحاطته، أملاً في وقف التصعيد الفوري للقتال والبدء بعملية سياسة شاملة.

وكان مندوبو الدول الأعضاء في مجلس الأمن دعوا جميع الأطراف إلى وقف التصعيد؛ والمشاركة الفاعلة في عملية سلام شاملة تقودها الأمم المتحدة.ومن شأن هذه الحملة أن تقوِّض فرص نجاح المحادثات التي قال المبعوث الأممي إنه سيبدأها الأسبوع المقبل مع كافة الأطراف اليمنية.

شارك

آخر الاخبار