مليشيات الحوثي تدشن المراكز الصيفية الطائفية بمحافظة صنعاء للزج بالأطفال إلى محارق الموت خدمة للمشروع الايراني

مليشيات الحوثي تدشن المراكز الصيفية الطائفية بمحافظة صنعاء للزج بالأطفال إلى محارق الموت خدمة للمشروع الايراني

 

 

اسرار سياسية

 

دشنت المليشيا الحوثية المراكز الصيفية الطائفية – التي دعا إليها زعيم المليشيا الحوثية عبد الملك الحوثي – بمحافظة صنعاء للزج بأطفال المحافظة بمحارق الموت خدمة للمشروع الإيراني الشيعي الذي يسعى لتصدير الثورة الخمينية في المنطقة .

وقالت مصادر اعلامية ومحلية ” أن الحوثيين دشنوا المراكز الصيفية الطائفية بمحافظة صنعاء والتي يطلق عليها اعلاميا “محافظة الطوق ” للزج بأطفال المحافظة بمحارق الموت خدمة لمشروع “ولاية الفقيه” والتي تهدد النظام الجمهوري وتجر الشعب اليمني إلى العبودية والفقر والجهل والمرض .

وأضافت المصادر أن الحوثيين قاموا بتوزيع مبالغ مالية كبيرة للمشرفين التابعين لهم ومشائخ القبائل لاستقطاب الأطفال وخاصة الذين تتراوح أعمارهم بين 15 – 20 سنة والذي يسهل التلاعب بعقولهم .

وأكدت المصادر أن الحوثيين تعهدوا بدفع مبالغ مالية مقابل كل فرد يتم استقطابه واقناعه للتحرك للجبهات والتي تم رفعها من 20 ألف ريال إلى 50 ألف وهو ما يكشف عن تجارة وبيع للبشر تقوم بها المليشيا الحوثية .

وحذرت المصادر رجال القبائل من ترك أبنائهم في متناول المليشيا الحوثية وخاصة المشرفين والذين قد يتلاعبوا بعقول أبنائهم وادمانهم على المخدرات أثناء الدورات الطائفية حتى يصعب إقناعهم واعادتهم إلى منازلهم مرة أخرى عدى جثث هامدة أو صور .

واعتمدت المليشيا الحوثية ميزانية كبيرة بهدف التحشيد والتجنيد في صفوف المليشيا الحوثية بعد أن خسرت غالبية عناصرها خلال الخمسة الشهور الماضية بعد محاولات المليشيا البائسة في السيطرة على محافظة مأرب .

هذا وشملت التحركات الحوثية المريبة غالبية مديريات محافظة صنعاء منها مديريات بني مطر وسنحان وبني بهلول وخولان والحيمة وهمدان وبني حشيش .

شارك

آخر الاخبار