اسرار اليمن | المليشيات تستغل فلسطين لجمع التبرعات وتفرضها على التجار والحوثي يبتكر حيلة جديدة للشحت عنوانها ”لو وفينا بالجنبية”

المليشيات تستغل فلسطين لجمع التبرعات وتفرضها على التجار..

الحوثي يبتكر حيلة جديدة للشحت عنوانها ”لو وفينا بالجنبية”

 

اسرار سياسية :

فرضت مليشيا الحوثي الإرهابية، تبرعات قسرية على التجار ورجال الأعمال في صنعاء ومناطق سيطرتها، تحت ذريعة “دعم فلسطين”

.

وابتكرت قيادات مليشيا الحوثي،  الأربعاء، حيلة جديدة للشحت بدء من مائة مليون ريال؛ عنوانها المزعوم ” لو وفينا بالجنبية”؛ في محاولة خطيرة لاستثارة القبائل الذين رفضوا الاستجابة لحملة حوثية تزعم التبرع باسم فلسطين.

ووفقا لوسائل إعلام تابعة للمليشيا، فقد عرض ما يسمى بعضو المجلس السياسي الأعلى، محمد علي الحوثي، جنبيته الخاصة في مزاد علني، لصالح فلسطين، تدشينا لحملة تبرعات في الغرفة التجارية الصناعية بصنعاء.

هذا وقالت مصادر إن القيادي البارز في مليشيا الحوثي محمد علي الحوثي، ألزم الغرفة التجارية الصناعة في صنعاء بعقد اجتماع اليوم الأربعاء, كما حضر الاجتماع بشكل شخصي لممارسة ضغط على أعضاء الغرفة التجارية.

وأضافت المصادر، أنه اتهم التجار ورجال الأعمال خلال الاجتماع بالتربح والثراء غير المشروع, ورفع الأسعار على المواطنين, حيث طالبهم بصرف جزء من أرباحهم لصالح ما اسماه “دعم المقاومة الفلسطينية”.

وأشارت إلى أن وزارة الصناعة في حكومة المليشيات غير المعترف بها طالبت الغرفة التجارية في صنعاء بوضع كشوفات بأسماء كافة التجار، وتحديد مبالغ للتبرع أمام كل اسم شركة أو منشأة تجارية وصناعية.

ونوهت إلى أن تلك الإجراءات ستتبعها المليشيات الحوثية في مختلف المحافظات الخاضعة لسيطرتها.

 

وفي وقت سابق، دعت المليشيا لحملة تبرعات شعبية ورسمية لصالح فلسطين، فيما ملايين اليمنيين يتضورون جوعا وبلا مرتبات واحرمتهم المليشيا من أبسط وأدنى الخدمات الأساسية.

شارك

آخر الاخبار