اسرار اليمن | في عهد المليشيات.. صرف الرواتب والمساعدات شهرياً لهذه الفئة فقط .. الحوثي تصدر فتوى وقراراً عنصرياً مقيتا «تفاصيل»

«في عهد المليشيات… صرف الرواتب والمساعدات ومستحقات مالية أخرى للسلالة فقط ».. الحوثي تصدر فتوى وقراراً عنصرياً مقيتا «تفاصيل»

 

اسرار سياسية :

التزمت المليشيا الحوثية بصرف مرتبات قتلاهم من أبناء محافظة صعدة ومن الطبقة السلالية شهريا دون أبناء المناطق الأخرى والقبائل بناء على فتوى دينية حوثية غير معلنة خوفا من ردة الفعل من المؤيدين لها من الطبقات والمناطق الأخرى .

وقالت مصادر مقربة من مليشيا الحوثيين ، إن الحوثيين صرفوا مرتبات قتلى المليشيا من أبناء محافظة صعدة وأبناء الطبقة السلالية خلال الشهرين الماضيين دون أبناء المحافظات الأخرى وأبناء الطبقات اليمنية الأخرى والذين يتم الصرف لهم كل ثلاثة إلى أربعة شهور .

واضافت المصادر أن الحوثيين قاموا بصرف مساعدات مالية أخرى تحت إسم “اكرامية شهر رمضان ” والمقدمة من زعيم المليشيا الحوثية لأبناء صعدة والسلاليين بواقع 100 ألف ريال دون أبناء القبائل وكذلك الحال ينطبق على معارض الملابس التي خصصتها المليشيا لأبناء قتلاها لكن بشكل عنصري حيث تم تقسيم المعارض إلى قسمين الأول يخص أبناء الطبقة السلالية وصعدة والثاني يخص أبناء القبائل والذي يحتوي على ملابس رثة .

وأكدت المصادر أن الحوثيين قاموا بصرف سلال غذائية لقتلى السلاليين وأبناء محافظة صعدة دون أبناء القبائل وبقية المحافظات وهو ما يكشف عن العنصرية الحوثية المقيتة .

وتقوم المليشيا بحسب المصادر عند إضافة أسماء قتلاهم في مؤسسة القتلى الحوثيين والتي تطلق عليها إسم “مؤسسة الشهداء ” بترقية السلالين وأبناء صعدة رتب عسكرية كبيرة دون أبناء الطبقات الأخرى والمناطق الخارجة عن حدود صعدة .

هذا وأفادت المصادر ان هذه التصرفات تأتي بعد فتوى حوثية غير معلنة تجيز الصرف للعناصر السلالية وأبناء صعدة شهريا كونهم من الأقارب وفقا للحديث الشريف “خيركم خيركم لأهله” ومن الخمس الجائز لهم كونهم لاياكلوا من الصدقات وفق تفسيرات المليشيا الحوثية الدينية المغلوطة بينما اكتفوا بالصرف لأبناء القبائل من الصدقات والزكاة.

شارك

آخر الاخبار