اسرار | بالارقام .. 18 شهيداً وجريحاً مدنياً بنيران حوثية خلال مارس في الحديدة غالبيتهم بحيس

الحديدة.. 18 شهيداً وجريحاً مدنياً بنيران حوثية خلال مارس غالبيتهم بحيس

 

اسرار سياسية :

قال مصدر طبي بمحافظة الحديدة، غرب اليمن، إن 18 مدنياً استشهدوا وأصيبوا جراء القصف الحوثي خلال شهر مارس غالبيتهم في حيس.

وأفاد المصدر، بمقتل وإصابة 18 مدنيًا؛ بينهم نساء وأطفال، بنيران مليشيات الحوثي الإرهابية في الساحل الغربي؛ غالبيتهم في مديرية (حَيْس)، في شهر مارس، من العام الجاري 2021م.

وقال المصدر، إن المستشفيات والمراكز الصحية في المناطق المحررة بالساحل الغربيّ استقبلت في شهر مارس، 18 مدنيًا، بينهم 5 أطفال، و 4 نساء؛ قُتِلوا أو أصيبوا بوسائل قتل مختلفة للحوثيين.

وأوضح المصدر، أن من بين الضحايا 5 مدنيين؛ بينهم طفلة وامرأة قُتِلوا؛ منهم: 3 مدنيين قُتِلوا بشظايا قذائف الهاون، و وآخران بانفجار ألغام من مخلّفات الحوثيين.

وعن الجرحى، أفاد المصدر؛ أنّ عددهم بلغ 13 مدنيًا؛ بينهم 4 أطفال، و3 نساء، وقد أُصيب منهم 5 مدنيين بشظايا قذائف الهاون، و4 آخرون برصاص قناصة، وتوزّعت بقية الإصابات بين الألغام وسلاح (م. ط 23)، بواقع مدنيين.

وأشار، إلى أن مديرية (حَيْس) تصدَّرت قائمة أغلب الضحايا بواقع 14 مدنيًا، فيما توزَّعت أعداد الضحايا الـ 4 على مديريات ذو باب والخوخة والتُّحيتا.

ولفت، إلى أن المستشفيات والمراكز الصحية قدَّمت الإسعافات الأولية والعلاج اللازم للضحايا؛ وفق الإمكانات، وحوّلت معظهم إلى مستشفى أطباء بلا حدود بالمخا، ومستشفيات العاصمة عدن، إلا أن بعضهم تُوفيَ؛ لخطورة إصابتهم.

وفي شهري يناير وفبراير من العام نفسه، قُتِل 14 مدنيًا، وأصيب 35 آخرون؛ بينهم نساء وأطفال بنيران أسلحة مليشيات الحوثي في الساحل الغربي، وفقًا للمصدر.

شارك

آخر الاخبار