اسرار | هزائم وخسائر مليشيا الحوثي الفادحة تجبر شباب الصليف على القتال بالدريهمي

هزائم وخسائر مليشيا الحوثي الفادحة تجبر شباب الصليف على القتال بالدريهمي

 

اسرار سياسية :

أفادت مصادر محلية أن قيادات حوثية بمحافظة الحديدة، قررت إجبار شباب من سكان مديرية الصليف على التوجه للقتال في مديرية الدريهمي جنوباً.

وقالت المصادر إن قيادات عسكرية حوثية بالمحافظة الساحلية التقت، حديثا، قيادات أخرى في الصليف، إحدى مديريات مدينة الحديدة عاصمة المحافظة، موجهة بضرورة تجنيد شباب وصيادين من أبناء المديرية للمشاركة في القتال بالدريهمي.

وأشارت إلى أن اللقاء أكد على استخدام التهديد أو القوة، إذا استدعى الأمر.

وتنفيذا للقرار أخذت المليشيا الحوثية قسراً العشرات من شباب المديرية ونقلتهم على متن سيارات عسكرية (أطقم) إلى جبهات الدريهمي مباشرة. بحسب المصادر الخاصة.

وأضافت أن عددا من أهالي المخطوفين إلى الجبهات، التقوا المعين من الحوثيين قائما بأعمال مديرية الصليف بحثا عن أبنائهم، إلا أنه أفادهم بأن الشباب في مهمة “دورة ثقافية”.

وسبق أن اجتمعت قيادات من المليشيا الموالية لإيران، مع مشايخ في مديريات تقع تحت سيطرتها بالمحافظة، معربة لهم عن استنكارها لقلة الملتحقين من سكانها بجبهات القتال هذ العام.

وصعدت مليشيا الحوثي، منذ مطلع أكتوبر الجاري، انتهاكها للهدنة الهشة بشأن الحديدة ، وشنت هجمات واسعة على المدنيين والمناطق المحررة أملا في بلوغ نصر عسكري ، غير أنها ووجهت ببسالة من قبل القوات المشتركة التي ألحقت بالمليشيا خسائر فادحة في القوة البشرية والتسليحية المهاجمة.

شارك