اسرار سياسية | اسرع قراآة في بيان القائد احمد علي عبدالله صالح

#اسرار_سياسية | اسرع قراآة في بيان القائد احمد علي عبدالله صالح

قراءة – محمد انعم:

بيان القائد احمد علي عبدالله صالح حدد في لحظات حرجة وصعبة من تاريخ بلادنا وشعبنا خارطة طريق لمستقبل الجميع ..استحضر الثوابت الوطنية وحدد موقفا شجاعا بتاكيد تمسكه بها واستمرار السير بالنهج الذي ناضل من اجله الشهيد الزعيم ورفيق دربه الزوكا.. لكن يبقى الاهم قبل ذلك هو توقيت الظهور ببعده السياسي يمنيا وعربيا ودوليا وابعاد التوقيت في سياق احتدام المعارك الداخلية والخارجية والتي اوضحت بشكل جلي الموقف منها بطريقة واضحة وشفافة. سواء فيما يتعلق بالعقوبات او بامن واستقرار اليمن والاشقاء ايضا او ما يتعلق برفض المشاريع الظلامية والتاكيد على الشراكة الوطنية…العميد احمد علي عبدالله صالح في بيانه ترجم. بشكل صادق وامين وصايا الشهيد الزعيم التي اكد عليها في خطابة اثاء اعلانه فض المؤتمر الشراكة مع الحوثة واعلان انتفاضة التاني من ديسمبر المباركة
لقد حرص القائد احمد علي عبدالله صالح ان يشكر بشكل خاص
كل فرسان المؤتمر الشعبي العام رجالا ونساء وانصاره وحلفائه ومحبيه واكد انهم برهنوا على التفافهم وعمق انتمائهم لهذاالتنظيم الرائد الذي سيظل يمثل مدرسة الوطنية الكبرى والملهم الحقيقي للانتماء الصادق للوطن والمنتصر لارادك الشعب عبر كل المراحل والتحولات والذي سيظل عصيا على كل محاولات شقه او النيل منه بل سيظل متماسكا وموحدا وجدير بتلك الامانه والمسؤلية التاريخية التي اسندت اليه وتحملها عبر كل الظروف وحقق من خلالها اعظم المنجزات للوطن والشعب.
وقال بشكل واضح ان هذا التنظيم الذي ارسى مداميكه وبنيانه ورسم معالم نهجه وفكره كوكبة من الطلائع الوطنية المناضلة على رأسهم الشهيد الزعيم المناضل والمؤسس رحمه الله وكل رفاقه وفي مقدمتهم الشهيد عارف عوض الزوكا والذين جسدوا اعظم قيم التضحية والشجاعة والوفاء فداءللوطن والشعب وانتصارا لكل تلك المبادئ والقيم التي يسير المؤتمر الشعبي العام ومعه كل الشرفاء والخيرين على دربها قيم الثورة اليمنية الخالدة (٢٦سبتمبر وال١٤من اكتوبر ) قيم الحرية والديمقراطية والوحدة والتنمية والتقدم.
وهي المبادئ التي نعاهد الله باننا سنظل متمسكين بها ولن نحيد عنها وسنظل دوما حريصين على مبادلة الوفاء بالوفاء وعلى الانحياز لمصالح شعبنا ووطننا في كل الظروف والاحوال ومهما كانت الالام او عمق الجراح..
وهذا الموقف تضمن رسائل واضحة لخارطة طريق يجب عدم تجاوزها في عملنا السياسي والتنظيمي لاسيما وهناك تخبط في الاداء لايجب القبول بهوالتخصيص هنا للمؤتمر وحلفائه تجديد التاكيد على ان المﯟتمر سيظل حاضرا بقوة مع حلفائه.
اكد ايضا القائد احمد علي في رسائل واضحة موجهة لعصابة الحوثة والقوى الظلامية الاخرى بقولةــِّ
لقد حان لدمس الليل المظلم الجاثم على صدور شعبنا ان يزول وان يشرق فجر عهد جديد يتشارك كل ابنائه المخلصين ودون استثناءفي رسم معالمه وان يتجاوز شعبنا كل المفاهيم الظلامية المتخلفة والمتطرفه وكل المحاولات البائسة لاعادة عجلة التاريخ للوراء او فرض المشاريع الغريبة او الاقصائية على واقع مجتمعنا المتمسك بدينه وعروبته.
هذه الرسائل تبشر باقتراب فجر جديد يزيح الليل الداميس الجاثم على صدر الشعب اليمني .واستحالة اعادة عجلة التاريخ للوراء.. وفي مضمون الرسائل نلمس ثقة في النفس والقول حول قضيانا الوطنية الشائكة.. فقد تعامل معها من منظور وطني ببعد حضاري.. كما تعامل القضيا دون شخصنة في تاكيد واضح على تدشين عهد سياسي جديد..

شارك

آخر الاخبار