أسرار| بالصور | احد الانتحاريين في عملية عدن الاخيرة .. وتفاصيل تكشف المتورطين بتنظيمات الارهاب

بالادلة والصور | احد الانتحاريين في عملية عدن الاخيرة .. وتفاصيل تكشف المتورطين بتنظيمات الارهاب

 

#اسرار_سياسية – عرض حساب تابع لتنظيم داعش الإرهابي، صورا، أفاد بإنها لمنفذي الهجوم الإرهابي الذي شهدته عدن ، على مقر قوات مكافحة الإرهاب. وذكر الحساب التابع لداعش أسماء منفذي الهجوم، وهم : ابراهيم البيضاني، وأبو عمر التعزي، وأبو الليث اليافعي، وأبو محمد الحديدي. فمن هو الارهابي ابو عمر التعزي ؟ .

تؤكد مصادر خاصة ومطلعة على ان اسمه الحقيقي هو براء أمين فرحان ووالده القيادي في حزب الاصلاح المرحوم أمين فرحان ، والذي توفي قبل عام بعد عودته من السعودية. ، وقد نشر داعش صورة براء ضمن الإرهابيين المشاركين في الهجوم على مبنى وحدة مكافحة الإرهاب في عدن.

تم استقطاب براء أمين وشباب آخرين من قبل القيادي “الداعشي” محمد الذبحاني خطيب مسجد السعيد في مدينة تعز، ونقلوا إلى البيضاء أواخر 2017، قبل ان يعودوا إلى عدن قبل تنفيذ العملية الإرهابية. ، وبحسب مصادرنا فأنه قريب عبده فرحان المخلافي مستشار قائد محور تعز ورئيس الجناح العسكري للاخوان في اليمن ، والانتحاري الصريع المشترك في الهجوم على مبنى وحدة مكافحة الإرهاب في عدن البراء أمين عبدالقادر فرحان كان جنديا في اللواء 22 ميكا في تعز، بحسب مصادر مؤكدة.

.اثناء تواجد براء وزملاءه في البيضاء عام 2017م ، اعلنت قيادات ووسائل اخوانية مقتلهم هناك ، ونشروا تعازي لهم بحكم ارتباطهم بـ “المقاومة ضد مليشيا الحوثي” ، وقد تم اعلان مقتلهم قبل اكثر من شهر من تنفيذهم لعمليتهم الانتحارية وعبر احد اعلامي الاصلاح المقيمين في السعودية ،

ويتضح من المعلومات ، من ان تجنيد العناصر لداعش ، تبدأ من خطباء الجوامع المحسوبين على الاخوان ، فقد تم استقطاب براء وزملاءه من امام مسجد في تعز ، وعبر ما تسميه المصادر ” صندوق تجنيد الدواعش” محمد بن احمد الذبحاني ، كما ان خبر مقتل البراء وزملاءه الذي اعلنه اعلامي وناشط اخواني كان تمويها لانتقاله فيما بعد الى عدن وتنفيذ مخطط تفجير قوات مكافحة الارهاب ، وهو ما يزيد الكثير من الجدل حول ارتباط ” بعض ” قيادات الاخوان الدينية والسياسية والعسكرية بهذا التنظيم الارهابي.

شارك

آخر الاخبار