اسرار اليمن | فساد حكومي مشترك ومفاجأة مدوية .. الحوثيون يديرون مشاريع المياه في المناطق المحررة

فساد حكومي مشترك ومفاجأة مدوية  .. الحوثيون يديرون مشاريع المياه في المناطق المحررة

 

اسرار سياسية

كشف رئيس الهيئة العامة لحماية البيئة السابق، عبدالقادر الخراز، مفاجأة مدوية خطيرة تبين مدى تعاون مسئوليين حكوميين في الحكومة الشرعية اليمنية مع المليشيا الحوثية للمتاجرة في الحرب.

وقال الخراز في صفحته على الفيس بوك، الأحد 26 يوليو 2020، مشروع المياه والصرف الصحي للمدن الحضرية في عدن موقع المكتب في خور مكسر، يدار من قبل الحوثيين بصنعاء، في مفاجأة مدوية أن المليشيا الحوثية تدير أكثر من مؤسسة حكومية تابعة للحكومة الشرعية من صنعاء.

وأوضح “الخراز”، أن التعاون والتنسيق الدائم منذ إعلان عاصفة الحزم في 2015، في إدارة مشاريع المياه والصرف الصحي، يتم بين توفيق الشرجبي القائم بأعمال وزير المياه والبيئة في الحكومة الشرعية، والحوثي نبيل الوزير، وزير المياه والبيئة في حكومة الحوثيين غير المعترف بها، ومنظمات اليونيسف.

وأكد أن موازنة مشروع المياه والصرف الصحي للمدن الحضرية الذي أعلن عنه مؤخرًا، أن موازنته تفوق 50 مليون دولار، دون أن يتم العمل به، متسائًلا عن نتائج المشروع لاسيما، وأن عدن تعاني من نقص المياه، وبسبب ذلك ارتبع سعر لتر الماء الواحد في عدن إلى 750 لتر.

وأشار إلى أن عدم رفض ما اسماهم لصوص الشرعية، بنقل مقر المشروع وأعمال وزارة المياه والبيئة إلى عدن بدلًا من صنعاء، في إشارة إلى تحكم الحوثيين بكل شاردة وواردة في الوزارة، واحدة من الدلائل في الفساد المستشري بالحكومة الشرعية وتنسيقها مع الحوثيين، وهو ما وجب تغيير الحكومة اليمنية بشكل جذري، وفقًا لمراقبين.

شارك