اسرار| دعوة للرئيس هادي | وكيل الحديدة يكشف: غريفيث بإحاطته قال أن هناك “نوايا حوثية” بينما المليشيا قد قامت مسبقاً بنهب 35 مليارا مخصصة للرواتب

وليد القديمي - وكيل أول محافظة الحديدة

وجه دعوة للرئيس هادي | وكيل الحديدة يكشف: غريفيث بإحاطته قال أن هناك “نوايا حوثية” بينما المليشيا قد قامت مسبقاً بنهب 35 مليارا مخصصة للرواتب

 

اسرار سياسية :

أكد وكيل أول محافظة الحديدة وليد القديمي، أن مليشيا الحوثي منذ سيطرتها على موانئ الحديدة وهى تنهب مرتبات ومستحقات موظفي قطاع الدولة بكل مرافقها ، بل وتلزم كافة الموظفين بالدوام وتهديدهم بالفصل لمن لم يلتزم.

وقال القديمي إلى أن إيقاف معارك تحرير المحافظة كان من قبل الأمم المتحدة ومبعوثها الأممي مارتن غريفيث عبر اتفاق “استوكهولم” والذي لم ينفذ إلى الآن بسبب رفض المليشيا الحوثيه الإلتزام بنصوصه، واستمرارها في نهب الإيرادات وتهجير المواطنين من منازلهم وتدمير البنى التحتية والخدمية،

وأضاف بأنه وأثناء لقاءات اللجنة المكلفة من الحكومه ومن قبل مليشيات الحوثي والمبعوث الأممي في الأردن تم الإتفاق على توريد إيرادات رسوم إستيراد المشتقات النفطية وإيداعها في حساب خاص في فرع البنك المركزي بالحديدة ليتم صرف مرتبات موظفي الدولة ، وعلى ضوء ذلك تم إيقاف صرف مرتبات موظفي المحافظة من عدن ليتم الصرف لهم من الحديدة حسب الاتفاق الذي لم ينفذ إلى اليوم.

وعلق الوكيل القديمي، على إحاطة المبعوث الأممي السيد مارتن غريفيث إلى مجلس الأمن 14 مايو 2020 والتي عبر خلالها عن قلقه من “نية نهب مليشيا الحوثي للأموال الموردة” حسب الاتفاق من الحساب الخاص في البنك المركزي بالحديدة والمخصص لصرف مرتبات الموظفين، موضحاً بالقول أن مليشيا الحوثي قد قامت بنهب المبلغ مسبقآ والذي وصل إلى 35 مليار ريال.

وطالب وكيل محافظة الحديدة رئيس الجمهورية و رئيس الوزراء، بإعادة النظر حيال صرف مرتبات موظفي محافظة الحديدة حسب التوجيهات السابقة وعدم الإنتظار لتنفيذ إتفاق ستوكهولم الذي لم تلتزم ميليشيا الحوثي بأي بند ونص منه، داعيا إلى سرعة إستكمال تحرير محافظة الحديدة وموانئها من قبضة المليشيات الإرهابية المدعومة من إيران وذراعها في اليمن.

شارك