اسرار |بالاسماء والتفاصيل .. صراع محتدم بين اجنحة مليشيات الحوثي للسيطرة على وزارة الثقافة وصندوق التراث |

اسرار |بالاسماء والتفاصيل ..  صراع محتدم بين اجنحة مليشيات الحوثي للسيطرة على وزارة الثقافة وصندوق التراث |

 

#اسرار_سياسية

كشفت مصادر إعلامية في صنعاء عن فشل حامد في السيطرة على وزارة الثقافة وخاصة أن وزيرها الحالي عبدالله الكبسي يعتبر واحد من أقوى الشخصيات في حكومة المليشيات الحوثية رغم عدم انتمائه لجماعة الحوثي.

وقالت المصادر أن خلافات ومشادات نشبت بين الحاكم الحوثي الفعلي لصنعاء أحمد حامد وبين الكبسي بسبب تعيين حامد مديراً لصندوق التراث من أحد أتباعه المنتمي سراً لحزب الإصلاح في محاولة من حامد للوي ذراع الكبسي بمحاصرته مالياً وإيقاف كافة الأنشطة والفعاليات الثقافية وشل الحركة في وزارة الثقافة بشكل عام.

وأكدت المصادر أن أحمد حامد أطاح برئيس إتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين هدى أبلان من منصب نائب وزير الثقافة التي شغلته لعدة سنوات، و جهز احد اتباعه المشهورين بالاحتيال والفهلوة ليحل محل أبلان وينفذ مخططه لخلق العراقيل والمشاكل بوزارة الثقافة لإقناع قائد المليشيات الحوثية أن الكبسي فاشل ويجب تغييره، وخاصة أن زعيم المليشيات الحوثية قد حذر من الاقتراب أو المساس بالكبسي الذي تجاوز عدد قتلى أسرته في جبهات المليشيات الحوثية نحو 500 صريع منهم قيادات كبيرة.

و شهدت الساحة الثقافية بصنعاء شلل تام جعل أغلب الادباء والكتاب والمثقفين والفنانيين يعيشون أسوأ وأصعب ايام حياتهم بسبب انقطاع المعونات التي كانت تصرف لهم من صندوق التراث وبسبب توقف الفعاليات والأنشطة الثقافية التي كانت تنعشهم ثقافياً واقتصادياً.

يذكر أن حامد قد استقطع من صندوق التراث 50 في المائة من ايراداته لصالح المجهود الحربي كما قام حامد بصرف مليارات الريالات لعدد من المؤسسات الحوثية لإقامة عدد من الفعاليات والأنشطة الثقافية التي تتناسب مع توجهاتهم وفكرهم العقيم.

شاهد أيضاً

اسرار | بالوثيقة .. أخطر اعتراف للقضاء يدين مليشيات الحوثي رسميا بإرتكاب جرائم تمس شرف الشعب مع سبق الإصرار والتخطيط >> التفاصيل

أخطر اعتراف للقضاء يدين مليشيات الحوثي رسميا بإرتكاب جرائم تمس شرف الشعب مع سبق الإصرار …