اسرار| الهلال القطري يشارك الإصلاح في مؤامرة تستهدف مستشفى الثورة و450 مريضاً بالفشل الكلوي في تعز

تعز.. الهلال القطري يشارك الإصلاح في مؤامرة تستهدف مستشفى الثورة و450 مريضاً بالفشل الكلوي

 

#اسرار_سياسية

استأنف إصلاح تعز، قبل أيام، حملة جديدة ضد مستشفى الثورة بتعز، وسوق اتهاماً كاذباً برفض المستشفى استقبال مرضى الفشل الكلوي القادمين من المستشفى الجمهوري بسبب تعطل مركز غسيل الكلى.

خرج مدير قسم الكلى الصناعية الدكتور فهمي الحناني متحدياً من سوق الاتهام إثباته. وأكد أنه قطع إجازته العيدية وعاد إلى المستشفى ويعمل هو وطاقم القسم بكل طاقاتهم وبدوام إضافي لإجراء غسيل الكلى لمرضى الفشل الكلوي في تعز.

كسرت الحملة في بدايتها واتضح أن ما تم تسويقه هو كذب وضمن سلسلة الأعمال العدائية والتحريضية ضد مستشفى الثورة من قبل الإصلاح الذي يسعى بكل قوته للسيطرة على المستشفى.

ونشر فهمي الحناني رئيس مركز الكلية الصناعية بهيئة مستشفى الثورة، ما يشبه التحذير من كارثة ستواجه مرضى الفشل الكلوي وقسم الكلى بالثورة في حال لم يتم توفير متطلبات إضافية لمواجهة ارتفاع عدد المرضى الذين يحصلون على غسيل الكلى.

وقال الحناني، على صفحته في فيس بوك، إنه لليوم الثالث على التوالي مركز الكلية الصناعية بهيئة مستشفى الثورة -تعز يستقبل مرضى الفشل الكلوي المسجلين في المستشفى الجمهوري.

إضافة إلى العدد الهائل من المرضى المسجلين في هيئة مستشفى الثورة والبالغ عددهم 300 مريض ليصل العدد إلى 420 مريضاً.

وأضاف الحناني، إن هيئة مستشفى الثورة ومركز الكلية الصناعية على وجه الخصوص بدون ميزانية تشغيلية وبدون رئيس هيئة بعد الذي تعرض له من اعتداء وتهجم في مقر عمله وبدون إدارات مفعلة تقوم بواجبها على الشكل المطلوب.

وقال الحناني إن طاقم مركز الكلية الصناعية في هيئة مستشفى الثورة يعمل على مدار الساعة وبوتيرة عالية رغم العجز الكبير في الأطباء والتمريض والخدمات العامة.

وأشار إلى أنه من أجل تقديم خدمة الغسيل الكلوي لكل من يصل إلى المركز بجودة عالية يحتاج المركز في الأيام العادية إلى 30000 لتر من الماء يوميا أما الآن وقد تم إرسال مرضى المستشفى الجمهوري ارتفع إلى 45000 لتر من الماء يوميا أي بزيادة 15 ألف لتر يوميا.

وتحتاج مولدات الهيئة، حسب الحناني، إلى 1000 لتر من مادة الديزل يوميا وأوشك المخزون على النفاد، كما يحتاج المركز إلى مكافآت للعاملين في المركز مقابل تفرغ ووقت إضافي يقضونه بين المرضى وبعيدا عن أطفالهم وأسرهم.

ويقول الحناني: كنت مترددا وكلي أمل وأنا أكتب هذه الأسطر لعل وكيل أول محافظة تعز والقائم بأعمال محافظ المحافظة هذه الأيام يزورنا ويتلمس همومنا واحتياجنا ويعمل على توجيه المنظمات الداعمة لتوفير احتياجات العمل وحل مشاكل مراكز الغسيل في المحافظة وتوفير الأمن في الهيئة والتواصل مع رئيس الهيئة للعودة إلى عمله في الهيئة لتذليل كل الصعوبات.

وأضاف: لكن ومع الأسف وكأن الموضوع لا يعنيه وفي ظل صمت مخيف من بعض الناشطين الذين كانوا يكيدون ويكيلون التهم قبل ثلاث أيام بأنه لم يتم استقبال مرضى الفشل الكلوي في الثورة، وطلع الموضوع كذبا.. والآن وفي هذه اللحظات أطلب من الجميع التعاون والدعم لمرضى الفشل الكلوي.

وقالت مصادر مطلعة لنيوزيمن، إن الهلال القطري الذي يدعم مركز الغسيل الكلوي في المستشفى الجمهوري لم يوجه الدعم إلى مستشفى الثورة بعد انتقال مرضى الفشل إليه من الجمهوري وكون هذا الدعم مخصصاً للمرضى وليس للمبنى.

وأضافت المصادر، إن هذا التحيز من قبل الهلال القطري لصالح التوجهات الإخوانية في تعز يجعل الهلال القطري مؤسسة بعيدة عن أي صبغة إنسانية وتحولها إلى ذراع سياسية للتنظيم الدولي ليس إلا.

وحذرت المصادر من مؤامرة جديدة للإصلاح بمشاركة الهلال القطري تبدأ بتعطيل مركز غسيل الكلى في الجمهوري وإرسالهم إلى الثورة وتحميل الثورة أعباء إضافية تقود إلى عدم قدرته على ممارسة مهام إجراء عمليات غسيل لمرضى الفشل الكلوي وتحميل هذا الفشل رئيس الهيئة أحمد أنعم مجدداً.

وأكدت المصادر أن إصلاح تعز لديه استعداد للتضحية بمرضى الفشل الكلوي من أجل الوصول إلى إدارة مستشفى الثورة ومشاركة الهلال القطري في المؤامرة، كون نشوان الحسامي مرشح الإصلاح لخلافة أنعم هو مسؤول الهلال القطري في تعز.

شاهد أيضاً

الغام مليشيا الحوثي تقتل المواطنين في منطقة الفاخر بالضالع

الغام  مليشيا الحوثي تقتل المواطنين في منطقة الفاخر بالضالع #اسرار_سياسية أصيب مواطن إثر انفجار لغم …