اسرار| تفاصيل – معركة ضارية خارج الحسابات.. المليشيا الحوثية خلّفت قتلاها إلى جوار أطقم ودراجات متفحّمة في شوارع الحديدة

اسرار| تفاصيل – معركة ضارية خارج الحسابات.. المليشيا الحوثية خلّفت قتلاها إلى جوار أطقم ودراجات متفحّمة في شوارع الحديدة

 

#اسرار_سياسية :

 

تمكنت القوات المشتركة، مساء أمس الثلاثاء، دحر ثاني أكبر هجوم لمليشيا الحوثي الانقلابية في مدينة الحديدة، غربي اليمن، وفاقت خسائر الانقلابيين جميع الحسابات التي ساقتها إلى محرقتين كبيرتين في ليلتين هما الأثقل على الحوثيين حتى الآن، بينما جثث القتلى متروكة إلى جوار بقايا أطقم ودراجات متفحمة.

مصادر محلية في أحياء الخمسين والزهور بمنطقة السلخانة في مديرية الحالي شمال شرق المدينة، أوضحت لنيوزيمن، أن المليشيا كانت خسائرها أكبر في الهجوم الثاني، واصفةً المشهد بأنه كان محرقة لمسلحي المليشيا، حيث إن القوات المشتركة تمكنت من جر أكبر عدد من مسلحي الحوثي إلى المناطق المفتوحة في شارع الخمسين وحول مدينة الصالح ودكتها بقذائف المدفعية، الأمر الذي اضطر المليشيا إلى محاولة تغطية مسلحيها بدفع عددٍ آخر في محاولةٍ لسحبهم، وهو ما جعل النسق الثاني يصبح مكشوفاً أمام مروحيات الإسناد الجوي، وتمكنت الطائرات الحربية من كشف مواقع ثلاثة مدافع ودمرتها بغاراتٍ.

الأمر ذاته حدث حول دوار يمن موبايل شرق المدينة، حيث امتدت المعارك إلى قرب دوار سوق الجملة للخضار والفواكه بالجملة، أو ما يسميه أهالي المدينة “سوق الحلقة”، وشاهد سكان حيي الشهداء و7 يوليو، نهار اليوم خمسة، أطقم وعشرات الدراجات النارية محترقة، وبقايا جثث مسلحي المليشيا المتفحمة.

ومن جهة جنوب المدينة دفعت المليشيا بالعشرات من مسلحيها حتى المناطق المفتوحة في “دوار الجمال”، الأمر الذي جعلهم مكشوفين وسهل اصطيادهم من مدافع القوات المشتركة في ساحة العروض والمطار الحربي وأجهزت الطائرات على ما تبقى من المليشيا.

وأفادت مصادر نيوزيمن بين صفوف متحوثي المليشيا، أن خسائر الانقلابيين بلغت خلال الهجومين الفاشلين ليلتي الاثنين والثلاثاء عدداً كبيراً تجاوز الحسابات والأرقام المعطاة سواءً من الحوثيين أنفسهم أو الجهات الأخرى، بين قتلى وجرحى أغلبهم اصاباتهم خطيرة، وأن القوات المشتركة تمكنت من أسر 34 مسلحاً مليشاوياً.

وأضافت المصادر أن المليشيا باتت تعجر عن إخراج المصابين من ساحات المواجهة وأنها تتخلى عن أي جريح منهم بمجرد إصابته.

من جهتهم طالب سكان مديرتي الحالي والحوك بتدخل الصليب الأحمر الدولي وإخراج جثث مسلحي المليشيا التي باتت روائحها تشكل كارثةً بيئية في مدينة الحديدة بشكل عام.

يجدر الاشارة أن المليشيا دفعت بالمئات من المسلحين الذين جلبتهم من مناطق وجبهات “هادئة” في نهم وتعز ومأرب وأرسلتهم كتعزيزات لمدينة الحديدة.

المصدر: نيوز يمن

شاهد أيضاً

اسرار اليمن | زعيم المليشيات الحوثية يوجه بضرورة حصر نساء من لقو مصرعهم والعمل سريعا على تزويجهن

في خطاب عاجل لقيادات المليشيات | الحوثي يوجه أمراً الزامياً بتزويج نساء قتلاه وإجبار من …