اسرار | وثائق تكشف مخططات نجل هادي والعيسي للسيطرة على طيران اليمنية وتزويدهم للحوثيين بالمشتقات النفطية

مطالبات يمنية بفرض عقوبات دولية على رجل الأعمال العيسي لتورطه في جرائم حرب بحق اليمنيين

وثائق تكشف مخططات نجل هادي والعيسي للسيطرة على طيران اليمنية وتزويدهم للحوثيين بالمشتقات النفطية

#اسرار_سياسية – خاص

 

طالبت منظمات ومؤسسات حقوقية ومدنية يمنية، المجتمع الدولي بفرض عقوبات صارمة على شخصيات سياسية وتجارية يمينة ثبت تورطها في المتاجرة بأرواح اليمنيين واستثمار الحرب وإطالتها والتلاعب بالأوضاع الاقتصادية لجني الأرباح الطائلة وتسببت بتفاقم الأوضاع الإنسانية في بشكل خطير.

وفي صدد ذلك، قالت مصادر حقوقية، إنها رفعت تقارير لمنظمات أممية مرفقة بالوثائق والأدلة على تورط مجموعة من الشخصيات السياسية والتجارية اليمنية في مفاقمة أوضاع المواطنين اليمنيين على الصعيد الإنساني والغذائي والسياسي ومن بين تلك الشخصية رجل الأعمال اليمني المقرب من الرئيس هادي احمد العيسي ونجل هادي جلال عبدربه منصور هادي.

وأكدت التقارير الحقوقية أن العيسي وجلال هادي هم المتورطان الرئيسيان في انهيار الأوضاع الاقتصادية في اليمن وفي المحافظات المحررة بشكل خاص.. حيث يعتبر العيسي بإسناد ودعم جلال هادي، من أهم وأبرز تجار الحروب في اليمن واحد المتورطين الرئيسيين في جرائم فساد اقتصادية وسياسية كبيرة أبرزها تهريب المشتقات النفطية خارج اليمن وبيع المساعدات الإنسانية المقدمة لليمنيين، وكذلك استحواذه على تجارة بيع واستيراد المشتقات النفطية في المحافظات المحررة، بالإضافة إلى تلك المناطق الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي تحت غطاء شركات تجارية بمسميات مختلفة.

وتشير التقارير إلى أن العيسي وداعمه جلال هادي يمتلكان شركة تجارية تحمل اسم (أديما) تقوم بتوريد المشتقات النفطية وبيعها للحوثيين والمناطق المحررة وهما من يتحكما بأسعار المشتقات النفطية التي ارتفعت أسعارها بنسبة 300% من السعر الحقيقي، وهو الأمر الذي تسبب في ارتفاع أسعار المواد الغذائية وانهيار الريال اليمني أمام العملات الأجنبية.

وفي السياق، كشفت التقرير عن مخططات وتحركات للعيسي وجلاب هادي لتدمير ونهب شركة الخطوط الجوية اليمنية بهدف إلغاء الشركة وتصفيتها وإحلال شركة خاصة تابعة للعيسي تسمي شركة بلقيس للطيران بدلا عن شركة الخطوط الجوية اليمنية..

وبحسب ذات المصادر، فأن شركة الخطوط الجوية اليمنية التابعة للدولة تعرضت خلال العامين الأخيرة لعملية تدمير ونهب وفساد ممنهج إثر السياسات والممارسات التدميرية التي تعرضت لها الشركة خلال الأعوام الأخيرة وبشكل ممنهج ومدروس من قبل نجل هادي وشخصيات حكومية أخرى بهدف تمكين شركة العيسي للطيران -شركة بلقيس- من الاستحواذ على الطيران المدني في اليمن.

كما أفادت المؤسسات الحقوقية أنها رفعت تقارير موثقة عن فساد وجرائم العيسي وجلال هادي إلى المبعوث الأممي لليمن ومنظمات دولية وحقوقية وأممية أخرى مطالبة بفرض عقوبات دولية بحقهم كتجار حروب وأزمان ولثبوت تورطهم في جرائم فساد سياسي واقتصادي كبيرة ألحقت الضرر باليمنيين بشكل عام .

شاهد أيضاً

محمد انعم في اسرار | جولة في مدينة الحديدة قبل زيارة جريفتث

جولة في مدينة الحديدة قبل زيارة جريفتث كتب / محمد انعم   انطلقت بنا السيارة …