الأزارق مأسي تمتد لها أيادي الخير.

الأزارق مأسي تمتد لها أيادي الخير.

 

علي السقاف

يواجه اليمنييون ،انواعا شتى من الارهاب،لكن الارهاب الأخطر بنظري هو ارهاب المجاعة الذي شرع شبحه يطل براسه بشكل جلي بعد سنوات من دخول اليمن الحرب،ليتحول هذا الشبح،خلال الاسابيع الماضية الى حقيقة متجسدة،،جائحة الجوع بدات بالتجوال في اكثر من منطقة ،ابتداءا من سهول تهامة وانتهاءا بمرتفعات مديرية الازارق في محافظة الضالع ،،اخبار مرعبة عن المشهد المأساوي الذي تعيشه ،الازارق ،المجاعة تحصد ارواح أبنائها، ومن لم ، يمت جوعا فالامراض النانجه عن الجوع والنقص الحاد ،كفيله بقتله ولو بعد حين

،واذا كنا قد استهللنا هذا الموضوع بتصنيف المجاعة بانه اخطر انواع الارهاب ،فاننا نعني مانقول، فارهاب التشدد والجماعات المتطرفة،التي تمارس العنف المسلح،بالإمكان مواجهته وملاحقته بل والقضاء عليه بقوة الجيش والأمن، ،خاصة وقد تظافرت جهود العالم لمحاربته،،،فضلا عن ان ضحايا الارهاب المسلح في الغالب لايتجاوزون العشرات

اما المجاعة فانها تحصد الارواح بالجمله،،واذا لم يتم التنبه لخطرها ووضع المعالجات اللازمه لكبح جماحها فانها لانبالغ اذا قلنا ان الموت في انتظار عشرات الالاف ان لم يكن مئات الالاف من اليمنيين، الذين تقطعت بهم السبل ،ولم يعد لهم من ملاذ او عاصم سوى رحمة الله

وللانصاف فإن اخبارا سارة عن قيام الهلال الأحمر الاماراتي في توزيع مواد غذائيه لاهالي الازارق خففت من حدة معاناتهم وانقذتهم من خطر الموت الذي كان يتربص بهم نتيجه أسوأ مجاعة عاشتها المديريه،،والمرجو،زيادة كمية المواد الاغاثيه لتشمل كافة الذين تضرروا من هذه الجائحة،، سواء في الازارق او في غيرها من مناطق اليمن،وهذا يستدعي مناشدة كل الجهات المعنية،،لتحذو حذو أشقائنا في الهلال الاحمر الاماراتي ،في مبادرته الانسانية النبيلة.

شاهد أيضاً

اسرار | اللواء جواس “منزعج” من “تبرير قرار اقالة بن دغر ويكشف : هذا ما قلت لابن دغر في المعاشيق بعدن

في موقف لافت حمل رسالة تضامن اللواء جواس “منزعج” من “تبرير القرار” ويكشف: هذا ما …