اسرار| بالفيديو .. عيب اسود للمليشيا بصنعاء | تسجيل مصور لإحدى الطالبات وهي مضرجة بالدماء بعد الاعتداء عليها من قِبل الزينبيات | شاهد

فيديو.. تسجيل مصور لإحدى طالبات جامعة صنعاء وهي مضرجة بالدماء بعد الاعتداء عليها من قِبل الزينبيات

 

#اسرار_سياسية |

 

طالبات جامعة صنعاء الماجدات اللواتي أقمن صباح السبت فعالية احتجاجية سلمية للتعبير عن معاناتهن تم ضربهن ضربا مبرحاً من قبل مسلحي وزينبيات المليشيا الحوثي، علاوة على سحلهن إلى مركبات المليشيا الحوثية قبل نقلهن لأقسام الشرطة.

الطالبة «آزال علي» سنة أولى كلية الشريعة والقانون جامعة صنعاء، إحدى الماجدات اليمنيات اللاتي اعتدى عليهن الكهنوت الحوثي داخل الحرم الجامعي.

وتروي الطالبة الجامعية آزال ما حدث صباح السبت بالقول إن مليشيات الحوثي أقدمت على الاعتداء بالضرب المبرح على طالبات جامعه صنعاء.

مضيفة أن زميلاتها شفاء بغداد شيماء تعرضن للضرب بعنف بحرم كلية الشريعة والقانون بجامعة صنعاء وصعقهن بالكهرباء ما أدى إلى إصابات دامية في الرأس.

وتوضح آزال التي ظهرت في تسجيل مصور سجلته بجوالها خلسة على متن الباص الذي نقلت على متنه إلى قسم الشرطة بعد الاعتداء عليها.

وأضافت: استطعت خطف الصاعق الكهربائي من يد إحدى الزينبيات وقمت بصعقهن رداً على ما فعلنه بصديقاتي، ومن ثم تم الاعتداء علَي من قبلهن جميعا، اعتدت الزينبيات عليها بالهراوات والخناجر والصواعق الكهربائية.

وتواصل حديثها “لولا أنني حميت نفسي ومن معي بالصاعق الذي خطفته والا والله العظيم ما كنا نستطيع النجاة وكنت سأُقتل وسط الكلية.”

وكانت مصادر وثيقة الاطلاع كشفت في وقت متأخر من مساء اليوم أن أكثر من 80 فتاة اختطفن صباحا من قبل مليشيات الحوثي لا يزلن معتقلات في إدارة أمن مديرية التحرير وقسم العلفي وقسم الجديري.

وكانت الناشطة المختطفة رحاب الأغبري أعلنت في وقت سابق عن عزمها مشاركتها وعدد من زميلاتها في تظاهرة سلمية احتجاجا على تردي الوضع الاقتصادي في مناطق سيطرة المليشيا الحوثية.

وقالت الأغبري التي تدرس «تصميم جرافيك» في منشور لها صباح اليوم باسمها واسم زميلاتها المتظاهرات إن الفعالية احتجاجية مدتها 3 ساعات من التظاهر السلمي في جامعة صنعاء.

وحذرت الحوثيين من ارتكاب أي حماقه تجاه المتظاهرين سلميا وقالت «ستزرعون في أنفسنا أحقاد إلى ولد الولد ستكون انتفاضه تهز عرش حكمكم وتلحقوا بمصير مثلكم الأعلى الإمام ونهايته الشنيعة».

مشددة على أنه «لا قوه ولا سلطه فوق الشعب وإرادته.. وعود كبريت قادر على إحراق غابه بأكملها الحذر».

كما تحدثت المصادر، أن أهالي الفتيات المختطفات تعرضن لأبشع أنواع الابتزاز والإذلال وامتهان الكرامة من قبل مليشيا الحوثي القابعات في معتقل قسم العلفي والجديري والتحرير في صنعاء.

على صعيد متصل، لايزال العشرات من أولياء أمور وأقارب الطالبات المختطفات معتصمين أمام المنطقة الأمنية الغربية بالعاصمة صنعاء.

وقال أحد أولياء الطالبات إن محققين تابعين للمليشيا الحوثية يحققون مع الطالبات في ظروف نفسية وصحية سيئة رافضين السماح برؤيتها أو حتى سماع صوتها باتصال هاتفي للاطمئنان عليها، فيما لم يتم التحقيق مع كثير من الطالبات حتى الآن ما يعني أنهن سيمكثن ليلتهن في السجن.

مشيراً إلى أن المليشيا اشترطت للإفراج عن إحدى الطالبات اللاتي انتهوا من التحقيق معهن اعتقال أحد إخوتها بدلا عنها إضافة إلى تعهدات وضمانات مختومة من عدة جهات بعدم الخروج بثورة مستقبلاً.

مساء، اقتحمت عناصر نسائية مسلحة مما يعرف بشعبة الزينبيات التابعة للمليشيات الحوثية بجامعة صنعاء سكن الطالبات بالجامعة وفقآ لإفادة مصادر أكاديمية.

وقالت مصادر محلية، إن العناصر النسائية الحوثية اقتحمن سكن طالبات جامعة صنعاء بشكل همجي وأقدمن على تفتيش الغرف الخاصة بهن.

شاهد أيضاً

اسرار اليمن | زعيم المليشيات الحوثية يوجه بضرورة حصر نساء من لقو مصرعهم والعمل سريعا على تزويجهن

في خطاب عاجل لقيادات المليشيات | الحوثي يوجه أمراً الزامياً بتزويج نساء قتلاه وإجبار من …