اسرار | في حضرموت | تحركات اخوانية لاشعال الفوضي واعادة تمكين الجماعات الارهابية فيها بتنسيق من سفير الشرعية بامريكا وبتمويل من بقشان (معلومات هامة)

بتنسيق بن مبارك وتمويل بقشان تحركات اخوانية لاشعال الفوضي في حضرموت واعادة تمكين الجماعات الارهابية فيها (معلومات حصرية)

 

#اسرار_سياسية – #نيوز_ماكس1 ؛
كشفت مصادر مطلعة عن تحركات اخوانية مكثفة في مختلف الجوانب الاجتماعية والاعلامية والسياسية والامنية بمحافظة حضرموت جنوب اليمن تهدف لاثارة الفوضي بالمحافظة واعادة تمكين الجماعات الارهابية وبتورط من شخصيات سياسية ودبلوماسية وتجارية يمنية حضرمية معروفة ابرزهم رجل الاعمال عبدالله بقشان والسفير اليمني في واشنطن احمد بن مبارك

ففي الوقت الذي شهدت فيه مدينة المكلا امس الاول اعمال فوضى قامت بها عناصر تابعة لحزب الاصلاح تحت غطاء الاحتجاجات الشعبية الرافضة لرفع الاسعار وفساد حكومة هادي وبن دغر

اكدت المصادر ان السفير اليمني بواشنطن و المقرب من هادي وجماعة الاخوان احمد عوض بن مبارك قام بتنسيق برنامج زيارة عمل لمجموعة صحفيين امريكيين يرافقهم اعلاميين يمنيين موالين لجماعة الاخوان بهدف التضليل على الراي العام المحلي والدولي وتوظيف تقاريرهم التي سينشرونها في وسائلهم الاعلامية لصالح خدمة جماعة الاخوان واجنداتها التخريبية المرتبطة بقطر وتركيا

واشارت المصادر ان الفريق الاعلامي الاجنبي عمل فور وصولة الى محافظة حضرموت على اجراء مقابلات ولقاءات صحفية لقيادات وشخصيات اخوانية واخراجها على انها مواقف اغلبية ابناء حضرموت التي تطالب بالانفصال واستهداف الاجهزة الامنية والسلطات المحلية بالمحافظة ..

واوضحت المصادر ان اعلاميين يمنيين معروفين بتوجهاتهم الاخوانية كانوا يرافقون الفريق الاعلامي الاجنبي ومن بينهم الصحفي اليمني المقيم في امريكا فارع المسلمي والذي عرف بمواقفة المنحازة للاخوان وسبق ان قام بحملة اعلامية منظمة لاستهداف ابناء الجنوب بتقارير مضلله وتحتوي على اساءات بالغة وتحريض ضد ابناء الجنوب والجهات الامنية فيها ووفق اجندة مكشوفة للاخوان المسلمين في تأليب الراي العام المحلي والاجنبي ضد ابناء الجنوب والتحالف وكان اخر تلك الحملات الاعلامية المشبوهة للمسلمي ما قام به قبل سبعة ايام في التشيك
واوضحت المصادر ان من بين الاعلاميين اليمنيين المرافقين للوفد الاجنبي ايضا الاعلامي اليمني ماجد المذحجي.المعروف بانتماءه لجماعة لاخوان وكان قد قام بعمل ندوة في الاْردن من أجل المطالبة بعزل حضرموت وتحويلها اقليم خارج الوحده اليمنية في جنوب اليمن.

وكشفت المصادر عن معلومات صادمة حول الممول الرئيسي لتلك الانشطة الاخوانبة والتحركات الاعلامية والسياسية التخريبية التي تهدف لنشر الفوضي في محافظة حضرموت وبتواطى من محافظة المحافظة البحسني الذي يثير الكثير من التسائلات حول نشاطاتة الاخيرة التي تصب في خدمة جماعة الاخوان المسلمين.

حيث قالت المصادر ان الممول الرسمي والمتكفل بنفقات زيارات وتحركات الاعلاميين الاجانب والاخوانيين هو رجل الاعمال الحضرمي عبدالله بقشان الذي يمتلك اعمال تجارية كبيرة في السعودية ودول اخرى كما يحمل الجنسية السعودية الامر المستغرب من قيام بقشان بذلك على الرغم ان السعودية قد اصدرت قرارات باعتبار جماعة الاخوان جماعة ارهابية وتحضر التعامل معهم. إلا ان بقشان على مايبدو يلعب من تحت الطاولة،
وكشفت المصادر ان بقشان مول تلك الانشطة بمايزيد عن ربع مليون دولار ( ٢٥٠$ الف دولار) معظمها مسخر لنفقات ذلك الفريق الاعلامي الامريكي والاخواني الذي تم تشكيلة والتنسيق لانشطتة من قبل بن مبارك

واستغربت المصادر من دفع بقشان لتلك المبالغ الكبيرة التي تصنف ضمن مصادر تمويل اعمال الفوضي واثارة الراي العام ودعم انشطة الجماعات الارهابية وفي مقدمتها الاخوان ..فيما كان من المفترض ان يقوم بقشان بدعم المحافظة وابنائها في الجوانب الانسانية والتنموية بدلا عن تمويل ودعم اجندات حزب الاصلاح (الاخوان ) وخاصة في ظل الضروف التي تمر بها اليمن وحضرموت بشكل خاص لاسيما ان بقشان لايزال متهربا من دفع ، ملائيين الدولارات كضرائب على استثماراته في المحافظة وخاصة مصنع الاسمنت والمتراكمة منذ 12 عام ولم يقوم بتسديدها لخزينة الدولة

الجدير بالذكر أن جماعة الاخوان تسعى لتقسيم حضرموت نشر الفوضي في مدنها بهدف تمكين الجماعات الارهابية من السيطرة عليها بعد ان تمكنت القوات اليمنية من دحرها منها

شاهد أيضاً

اسرار | شاهد أول صورة من المواجهات بصنعاء اشتباكات حامية الوطيس والاشتباكات تتوسع وسقوط أكثر من 20 قتيل وجريح حتى الان “أخر المستجدات”

اسرار | شاهد أول صورة من المواجهات بصنعاء اشتباكات حامية الوطيس والاشتباكات تتوسع وسقوط أكثر …